حكم وأقوال

أقوال ادهم الشرقاوي

أقوال ادهم الشرقاوي, يهتم الكثير من الأشخاص بالأقوال التي قالها أدهم الشرقاوي، فمختلف الأقوال الخاصة به تحمل نوع من الحكمة ولها دلالة معينة، وكما نعلم فهو شخصية من الشخصيات القديمة التي حصلت على شهرة كبيرة وسنذكر الكثير من تلك الأقوال.

أقوال ادهم الشرقاوي

في السطور التالية سنوضح الكثير من الأقوال الشهيرة لأدهم الشرقاوي التي كان لها شهرة كبيرة:

  • قالت العرب قديما لكل زمان رجال ودولة واليوم الغرب صار لهم ٢٢ دولة، أما الرجال ففي السجن.
  • إذا كان الولاء للأرض لما ترك رسول الله مكة، وإذا كان للقبيلة لما قاتل محمد قريش، وإذا كان للعائلة لما تبرأ من أبي لهب، ولكنها العقيدة التي هي أغلى من الدم والتراب.
  • يوسف قد قال لأخيه لا تبتئس، وشعيب قال لموسى لا تخف، ورسولنا قد قال لأبي بكر لا تحزن، فإن نسر الطمأنينة في ساعات القلق من منهج الأنبياء.
  • من المشاكل البشرية المستعصية أنهم يعملون على قياس النبوغ بالعلامات المدرسية، وذلك من أتفه المعتقدات البشرية على الإطلاق، وفي بعض الأحيان تكون المدارس مجرمة بحق طلابها وليس هناك أدل على ذلك من قصة أديسون الذي فصلته المدرسة نتيجة إلى غبائه.
  • أقنعني مدرس التربية في حصة واحدة أن قطعة الأرض هذه يطلق عليها وطن، وأنا قد فشلت على مدى ٣٠ عام بإقناع ذلك الوطن أني إنسان.

أقوال شهيرة لأدهم الشرقاوي

يوجد الكثير من الأقوال التي قالها أدهم الشرقاوي وكانت مؤثرة وتحمل الكثير من المعاني، وفيما يلي سنوضح تلك الأقوال:

  • عيد الحب اختراع أحمق، وهو عبارة عن اعتراف رسمي أن البشر يمارسون الكراهية طيلة العام، ويعملون على تخصيص يوما الحب.
  • أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم قديما سيماهم في وجوهم من أثر السجاد، وأصحابه اليوم سيماهم في ظهورهم من أثر السجون.
  • الوطن بناء على لسان العرب المعاصر والطويل قطعة من الأرض ومجموعة من الناس يملكهم شخص واحد.
  • اللهم إني قد أصبحت يتسع المنفى في داخلي ويضيق الوطن.
  • لا تستطيع في صلاة الفجر نسبية أينشتاين أن تشرحه، وهي أن أسجد لأرتفع.
  • لم يكن مشغولا عن يعقوب ولكنه كان يصنع من يوسف ملكا، فلو علمتم كيفية جبر الله عز وجل للقلوب ما دخل اليأس قلوبكم أبدأ، الله عز وجل أرحم من ألا يجبر قلب عبد يحبه.

ذكرنا في مقالنا هذا الكثير من الأقوال التي تخص أدهم الشرقاوي وهي أقوال جميعها ذات معنى كبير إذا دققت بها ستحصل على درس مستفاد.

هل كان المقال مفيداً؟

شكرا لملاحظاتك!
زر متابعة قناة تلجرام
زر الذهاب إلى الأعلى