حركة الجنين عند المثانة ونوع الجنين

حركة الجنين عند المثانة ونوع الجنين

حركة الجنين عند المثانة ونوع الجنين من المواضيع التي تطرحها السيدات الحوامل لدى الطبيب المعالج، نظراً لأن الحمل هو فترة ممتعة ومثيرة في حياة النساء، حيث يختلط الفرح والترقب والقلق معًا، ويتعرض الجسم خلال هذه الفترة لتغييرات كبيرة تؤثر على جميع جوانب الحياة، سواء الجسدية أو النفسية أو الاجتماعية، وتعد حركة الجنين من أبرز التغييرات التي تحدث خلال فترة الحمل.

#اقرأ أيضا: كيف انزل حرارة طفلي بسرعة

حركة الجنين عند المثانة ونوع الجنين

تشعر الأم بحركة الجنين وهو يتحرك داخل الرحم ويتفاعل مع البيئة المحيطة به، وتعد حركة الجنين علامة مهمة على صحة الجنين وتطوره، كما أنها تزيد من الانتماء العاطفي بين الأم والجنين وهذا على النحو التالي: 

  • لا يمكن الحكم على نوع الجنين بناءً على حركته عند المثانه، فحركة الجنين تختلف بين الأطفال وقد تتغير على مدار فترة الحمل، ولا يمكن استخدام حركة الجنين كمؤشر دقيق لتحديد نوع الجنين.
  • ولكن يمكن للأم التمييز بين حركات الجنين في بعض الأوقات خلال الحمل، مثل الحركات الأقل تكرارًا في الأسابيع الأولى والمتوسطة والحركات الأكثر تكرارًا في الأسابيع الأخيرة، ولكن هذا لا يعتبر طريقة دقيقة لتحديد نوع الجنين.
  • وبالنسبة لتحديد نوع الجنين، هناك عدة طرق مختلفة مثل إجراء فحوصات طبية مثل السونار أو فحص الدم، وبالتالي فإن الاستشارة الطبية هي الطريقة الأكثر دقة وموثوقية لمعرفة جنس الجنين سواء ذكر أم أنثى، ولايتعلق الأمر بحركة الطفل في هذا المكان بنوعه.

#اقرأ أيضا: كيف أسوي جلسة بخار للطفل في البيت

أسباب حركة الجنين عند المثانة

المثانة هي أقرب مكان للرحم لذلك من الطبيعي أن تكون حركة الجنين عندها مستمرة مما يسبب لبعض السيدات الشعور بالتوتر والقلق حول سبب هذه الحركة وما إذا كان هذا طبيعياً أم لا كالتالي:

  • تعتبر حركة الجنين عند المثانة طبيعية خلال فترة الحمل، حيث يمكن أن يتحرك الجنين بحرية في الرحم ويضغط على المثانة مما يسبب الشعور بالتبول أو الرغبة في التبول.
  • علاوة على ذلك، قد تزيد حركته في هذا المكان في بعض الحالات المرضية مثل الإمساك، حيث يزيد الضغط على المستقيم والمثانة، مما يؤدي إلى زيادة حركة الجنين. 
  • كما يمكن أن يحدث ذلك أيضًا في حالة وجود ارتفاع في مستوى السكر في الدم لدى الأم الحامل، والذي يمكن أن يؤدي إلى زيادة نسبة السكر في دم الجنين وبالتالي زيادة حركته.
  • ولكن في الغالب، لا يوجد ما يدعو للقلق إذا كانت هذه الحركة طبيعية ومنتظمة، ولا يترتب عليها أي أعراض أو مشاكل صحية للأم أو الجنين، ومن الأفضل استشارة الطبيب إذا كانت هناك أي مخاوف أو قلق بشأن الطفل.

#اقرأ أيضا: متى يبدأ التسنين عند الأطفال

في الختام حركة الجنين عند المثانة ونوع الجنين ظاهرة طبيعية خلال فترة الحمل، وغالباً لا تشير إلى أي مشكلة صحية سواء للأم أو الطفل.

مقالات ذات صلة