المدن

مدينة رفح وسبب تسميتها بهذا الاسم

مدينة رفح تقع في أقصي الجنوب الخاص بالسهل الساحلي الفلسطيني هذا على الحدود الفلسطينية المصرية، وذلك على خط طول شرقي وهو 30 – 52، وكذلك خط عرض شمالي 29 – 36، كما أن مدينة رفح تبعد عن الساحل الخاص بالبحر المتوسط بما يقارب 5.5 ميل، عرفت مدينة رفح قديما بأنها فاصلة بين مصر وسوريا وذلك على البحر المتوسط، وترتفع مدينة رفح من مستوي سطح البحر بمسافة 48 متر، وأراضيها رملية فيحيط المدينة من كل جهة الكثبان الرملية، وتبعد مدينة رفح عن مدينة العريش في مصر بمسافة 45كم.

#اقرأ أيضا مدن شمال السعودية

مدينة رفح

مدينة رفح تتميز بمناخ شبه صحراوي رغم قرب المدينة بشكل كبير من البحر وهذا هو مناخ المدينة:

  • متوسط درجة الحرارة لمدينة رفح أثناء فصل الصيف تراوح ما بين 30 درجة مئوية.
  • أما في فصل الشتاء فمتوسط درجة الحرارة يتراوح بين 10 درجات.
  • وبالنسبة للأمطار فمتوسط كميات الأمطار الساقطة على المدينة في مدينة رفح هو 250 ملم.

#اقرأ أيضا مدن تونس وبما تشتهر

سبب تسمية مدينة رفح

سميت مدينة رفح سابقاً بعدة أسماء مختلفة على مر العصور ولكل اسم كانت تحمله معتي وأصل وهذا أصل تسمية مدينة رفح بهذا الاسم:

  • يعود اسم مدينة رفح للعهود القديمة التي حكمت المدينة، حيث يرجع تأسيس تاريخ المدينة إلى 5 آلاف سنة واسم رفح اسم أطلقه العرب.
  • تم إطلاق أسماء عديدة عليها حيث قام المصرين القدماء بتسميتها روبيهوي.
  • والآشوريون سموها رفيحو.
  • وأطلق عليها اليونان والرومان إسم رافيا.

تاريخ مدينة رفح

مرت مدينة رفك بالكثير من الأحداث التاريخية عبر العصور وكانت مطمع للكثير من  والغزاة المستعمرين وهي بوابة فاصلة بين مصر والشام ومن أهم الأحداث التاريخية التالي:

  • أثناء الحكم الآشوري حدثت معركة كبيرة بين كلاً من الفراعنة والآشورين، وتم التحالف مع ملك آل النصر وكذلك ملك غزة للآشوريين.
  • كما دارت معركة عام 217 قبل الميلاد بين كلاً من السلوقيين حكام الشام والبطالمة حكام مصر، وخضع في هذه المعركة رفح وسوريا إلى حكم البطالمة لمدة أكثر من 17 عام وبعدها عاد السلوقيون وقاموا باسترجاعها.
  • في أثناء العهد المسيحي كانت رفح مركز هام لأسقفية حتي قاموا المسلمين العرب بفتحها في عهد بن الخطاب وهذا الفتح على يد عمرو بن العاص.
  • عام 1906 دار خلاف بين البريطانيين والعثمانيين على ترسيم الحدود بين كلاً من مصر والشام، وعام 1917 كانت رفح تحت الحكم البريطاني وتم فرض الانتداب على فلسطين.

#اقرأ أيضا مدينة روما القديمة وتاريخها بالتفاصيل

رفح الفلسطينية

رفح هي مدينة حدودية وتقع في القطاع التابعة لفلسطين بالتحديد أقصي الجنوب وهذه بعض المعلومات عن رفح الفلسطينية:-

  •  وتبعد مدينة رفح عن العاصمة القدس بمسافة 170 كم من جنوب غربها.
  • تعتبر هذه المدينة من أكبر المدن الموجودة في فلسطين وتشترك أيضاً مع الحدود المصرية في مدينة رفح المصرية.
  • ومساحة مدينة رفح الفلسطينية تبلغ 55كم²، ويتراوح عدد سكانها إلى 120 ألف نسمة.
  • مدينة رفح الفلسطينية التاريخية من أقدم المدن التي قامت فيها كثير من الحضارات.
  • استوطن في هذه المدينة كثير من الحكام مثل الفراعنة والرومان والآشوريون وكذلك الإغريق.
  • في مدينة رفح أماكن هامة ومخيمات مشهورة مثل مخيم بدر ومخيم الشابورة ومخيم يبنا وكذلك مخيم كند.

رفح المصرية

رفح المصرية تابعة لصحاري سيناء تحديداً تقع في شمال صحراء سيناء وهذه أهم المعلومات عنها:

  • تقع رفح المصرية على الحدود الشرقية من شمال صحراء سيناء وهي تشترك مع رفح الفلسطينية.
  • رفح المصرية مدينة زراعية ويعتمد اقتصاد هذه المدينة اعتماد كبير على محاصيلها الزراعية التي تنتجها من فواكه وخضروات مثل الزيتون والبلح والخوخ والتفاح والعنب والفلفل وغيرهم.
  • معبر رفح الحدودي يعد حلقة الوصل بين كلاً من رفح الفلسطينية ورفح المصرية.

#اقرأ أيضا مدينة زبيد والمعالم الخاصة بها

في نهاية مقال اليوم الذي يدور حول مدينة رفح لقد وضحنا كل شيء عن هذه المدينة من تاريخها وسبب تسميتها بهذا الاسم وكلاً من رفح المصرية ورفح الفلسطينية.

زر الذهاب إلى الأعلى