المدن

مدينة شرشال وأهم المعالم الأثرية والتاريخية بها

مدينة شرشال هي من المدن الجزائرية وكذلك هي عاصمة تيبازة وتتمتع بموقع استراتيجي هام نظراً لأنها تطل على البحر الأبيض المتوسط، وهي مدينة جزائرية ساحلية والتي تبعد عن غرب العاصمة الجزائرية بما يقارب 100 كم، وهي من أهم المدن للجمهورية الجزائرية حيث وصل عدد سكانها في الإحصائيات الأخيرة لما يقارب 30.000 نسمة، ويرجع سبب تسمية هذه المدينة لاسم شرشال لعدة أسباب اختلف عليها العلماء حيث يرجح البعض أن هذه الكلمة أمازيغية ومن الطراز القديم، وبعض المؤرخين يري أنها كلمة عربية شرشال تعني أن الشر رحل وغادر.

#اقرأ أيضا وصف مدينة زغوان

مدينة شرشال

تمتاز هذه المدينة بموقع استراتيجي مهم لأنها تطل على البحر الأبيض المتوسط وجعلها واجهة سياحية جزائرية رائعة وهذا هو موقع المدينة:-

  • يحدها من الجهة الجنوبية سيدي سليمان و مناصر.
  • يحد المدينة من الجهة الغربية سبدي غيلاس.
  • من الجهة الشرقية يحدها سيدي عمر والناظور.
  • كما يحد المدينة من جهة الشمال البحر الأبيض المتوسط.
  • ويحد المدينة من الجنوب جبال الظهرة أما من الشرق جبل شنوة، لكن من ناحية الغرب يحدها مرتفعات تنس.

#اقرأ أيضا وصف مدينة حائل

أهم المعالم الأثرية والتاريخية لمدينة شرشال

تتمتع مدينة شرشال الجزائرية بالكثير من المعالم والأماكن الأثرية والتاريخية ومن أهم هذه المعالم التالي:-

  • السور الروماني:- هذا السور يقع على طول وامتداد هذه المدينة والسور الروماني يكون محيط بالمدينة من كافة الجهات، وهو من أكبر الأسوار الموجودة في العهد الروماني، ويعد من الأسوار المشهورة في المدينة، وطول هذا السور يبلغ 6440 م.
  • يوجد سور روماني آخر من الجهة الشرقية وهذا السور يصل طوله 1250م.
  • المدرج الروماني:- هذا المدرج يقع على مدخل المدينة الشرقي تحديداً في حي تيزيرين، ومساحة هذا المدرج يصل 4082 متر²، وهذا المدرج يرجع بنائه للعصر الروماني اثناء عهد الملك يوبا الثاني، وشكل هذا المدرج يتميز بالشكل المستطيل، ومن جوانب المدرج يمتد بشكل دائري، هذا المدرج تم بناءه بهدف مشاهدة الصيد وكذلك المصارعة التي كانت قديما تقام على هذا المدرج، أسفل ساحة هذا المدرج يوجد به ممر أرضي يستخدم لدخول الحيوانات في ميدان المصارعة.
  • المسرح الروماني:- هذا المسرح يعد من المسارح الرومانية القديمة الموجودة في شمال أفريقيا، تم بنائه في عهد الملك الروماني يوبا الثاني، وهو يتميز بالهندسة المعمارية في كلاً من الزخرفة الموجودة على بناءاته وعلى القطع الرخامية وهو من أشهر المعالم في هذه المدينة.

#اقرأ أيضا موضوع عن مدينة غزة

تاريخ مدينة شرشال

مدينة شرشال قديماً كان يُطلق عليها اسم إيول وطرأ على هذه المدينة عدة أحداث تاريخية هامة ومن أهمها التالي:-

  • كانت مدينة شرشال محطة تجارية في القرن الرابع قبل الميلاد للفنيقين، واستمرت المدينة في كونها محطة للبحارة وكذلك التجار لفترة زمنية طويلة وأثناء هذه الحقبة شهدت المدينة تقدم وازدهار كبير.
  • بعد مجئ الرومان الذين جعلوا هذه المدينة عاصمة لهم قاموا بتغيير اسمها لتصبح قيصير والذي كان يحكمها آنذاك يوبا الثاني عام 25 من قبل الميلاد، وأثناء حكم هذا الملك عاصرت المدينة تطور كبير تحديداً في المجال العمراني، حيث قام ببناء عدد كبير من من المدرجات والمسارح وكذلك الحمامات وسور متين لتحصين المدينة، وأيضاً الساحة العمومية، وكذلك الصور واللوحات الفسيفسائية، وأيضاً المنحوتات الرائعة وغيرهم من الأعمال الكثيرة واستمرت المدينة ف هذا التقدم حتي عام 23 بعد الميلاد.
  • بعد ذلك تم ضم مدينة شرشال التي كانت تسمي المدينة القيصرية للإمبراطورية الرومانية وبعد ذلك تم تقسيمها إلى ولايتين وهما موريطانيا الطنجية والأخرى موريطانيا القيصرية وهي المدينة الحالية شرشال.
  • توالت على المدينة الكثير من الفتوحات الإسلامية.

#اقرأ أيضا موضوع عن جرش

في ختام هذا الموضوع الذي يتحدث عن مدينة شرشال الجزائرية تم ذكر كل التفاصيل الخاصة بهذا الموضوع من موقع المدينة لتاريخها وكذلك أهم معالمها.

هل كان المقال مفيداً؟

شكرا لملاحظاتك!
زر متابعة قناة تلجرام
زر الذهاب إلى الأعلى