المدن

وصف مدينة دمشق

وصف مدينة دمشق: دمشق مدينة عربية قديمة، إحدى مدن الجمهورية السورية، العاصمة الإدارية والسياسية، تأسست عام 9000 قبل الميلاد وتقع الجمهورية اللبنانية 33.513 درجة شمالاً خط الاستواء، 36.296 درجة شرقاً خط طول غرينتش، بمساحة 105 كيلومترات مربعة، 680 متر فوق مستوى سطح البحر، مقسمة إدارياً إلى 16 منطقة.

#اقرأ أيضا: السياحة في ميامي

وصف مدينة دمشق

كلمة دمشق تعني الأرض المروية، وسميت بهذا الاسم نسبة لموقعها الجغرافي، وتقع على سهل خصب يرويها نهر البرادة، لتمييزها عن مدينة غرناطة في الأندلس

  • تشتهر المدينة بالعديد من الألقاب مثل الفيحاء، شام شريف، الشام، مدينة الياسمين، باب الكعبة.
  • تتميز المدينة بأخوتها مع العديد من المدن مثل بلاد فارس، إسطنبول، قرطبة، بيروت، نينغشيا، أنقرة، دبي، ساو باولو ويريفان.
  • تقع دمشق على بعد 180 كم جنوب مدينة عمان الأردنية، و 220 كم جنوب مدينة القدس الفلسطينية، و 85 كم غرب مدينة بيروت اللبنانية.
  • يتنوع مناخها من جاف إلى شبه جاف

#اقرأ أيضا: أجمل بقاع العالم

سكان مدينة دمشق

وفقًا لإحصاءات عام 2013، يبلغ عدد سكانها 1.949 مليون نسمة، ويتحدثون اللغة العربية، اللغة الرسمية للجمهورية، ويغلب عليهم المسلمون مع أقلية مسيحية، ويعملون في عدة مجالات منها:

  • ومن أبرز الصناعات العطور ومواد البناء والأغذية والمنسوجات والملابس والصناعات الثقيلة.
  • الصناعات التقليدية مثل حلوى البيض وسيوف البيض والفخار والأقمشة المنسوجة يدويًا.
  • مشاريع التنمية، والإدارات التجارية.
  • قطاع السياحة، لوجود العديد من المعالم السياحية فيه.
  • قصر العظم، يعتبر متحفًا شعبيًا للتقاليد والصناعات اليدوية، ومن أجمل قصور دمشق القديمة.
  • سوق الحميدية، أحد أشهر الأسواق العالمية وأجملها، في القلعة الأيوبية بدمشق وينتهي عند مدخل الجامع الأموي الكبير.
  • قوس ترابيل بالقرب من مبنى الكنيسة المريمية وخاصة في منتصف الطريق بين باب الشرقي وباب الجابية.
  • تعتبر البوابة الشرقية من أهم بوابات دمشق، وتتميز بجمالها المعماري.
  • متحف الخط العربي، بيمارستان النوري، سوق الحرف اليدوية، الحمامات الشعبية مثل حمام الورد، قلعة دمشق الأيوبية، أسوار وأبراج دمشق، معالم أخرى مثل بيت الشباعي، كنيسة الزيتون، مسرح دمشق، دار الأوبرا، قبر السيدة زينب، الظاهرية المكتبة، مقبرة الدخدة، ساحة الأمويين، نصب الجندي المجهول.

#اقرأ أيضا: أجمل حدائق العالم

تاريخ مدينة دمشق

تعتبر مدينة دمشق من أقدم المدن وعواصم العديد من الحضارات عبر التاريخ.

  • يشير المؤرخون إلى أن تاريخ المدينة يعود إلى ما قبل الألفية السابعة قبل الميلاد، مع اكتشاف العديد من الحفريات في منطقة تل الرماد.
  • أظهرت هذه الحفريات أن تاريخ المدينة يعود إلى 9000 قبل الميلاد حيث بدأت ازدهار المدينة في عهد الأسرة الأموية، حيث أصبحت خلالها مركزًا لدولة إسلامية، يحكمها العباسيون والفاطميين، يليها السلاجقة والأيوبيون، قبل أن يغزوها الأتراك والألمان.
  • خلال الحرب العالمية الأولى (1914-1918) استخدموها كقاعدة للعمليات العسكرية ، وفي عام 1920 أصبحت مدينة دمشق عاصمة لحكومة عربية مستقلة بقيادة الملك فيصل الأول، لكنها سرعان ما استولت عليها القوات الفرنسية حتى استولت سوريا على الاستقلال عام 1946.
  • منذ ذلك الحين، تمتعت مدينة دمشق بحالة ازدهار واكتظاظ سكاني، وتولت مع مرور الوقت مكانة بارزة في مختلف المجالات، سواء كانت سياسية أو علمية أو فنية أو ثقافية أو غير ذلك.

#اقرأ أيضا: أجمل حديقة حيوانات في العالم

الموقع الجغرافي لمدينة دمشق

تقع مدينة دمشق في الجزء الجنوبي الغربي من الجمهورية السورية، يحدها من الجنوب سهل حوران والعديد من الهضاب البركانية، ومن الشرق والغرب جبال كرمون والحدود الشرقية للبنان.

#اقرأ أيضا: أجمل مساجد العالم

  • ومن الشرق البادية السورية وقاسيون وتطل المدينة على ضفاف نهر بردى وتتركز احياء المدينة الجديدة في الغرب والشمال.
  • كانت محطة على الطريق للقوافل التجارية ومركزًا مهمًا لشبكة التجارة الدولية.
زر الذهاب إلى الأعلى